الجزائر - تتواصل مع مختبرات روسية بشأن لقاح كورونا

.



أعلن وزير الصحة الجزائري، أن اجتماعات عقدت بين الجانب الجزائري ومسؤولين من مختبر "فايزر" الروسي، بشأن لقاح كورونا، كما أن هناك اتصالات مع مختبر جامعة "أوكسفورد" ومختبرات صينية، حسبما نقلت صحيفة النهار الجزائرية.

ولفت الوزيرعبد الرحمن بن بوزيد، إلى أن وصول اللقاح إلى مرحلته النهائية يتم عبر طلب شهادة التسويق، مشيرا إلى أن مختبر "غامالي" الروسي دخل هذه المرحلة، أي أنه تم تجريب اللقاح على مئات الآلاف من المتطوعين.


وأكد بن بوزيد أن هناك مختبرات أخرى متقدمة في مجال اكتشاف اللقاح، غالبيتها في الصين، وبينها مختبرات "سيدو فارم" ومقراتها في العاصمة الصينية بكين وفي مدينة ووهان، وقد دخلت إلى المرحلة الثالثة من إنتاج اللقاح، كذلك مختبر "سينوفاك" و"كانسيلو بيولوجيك" الصينيين اللذين تقدما أيضا في مجال اكتشاف اللقاح وتجريبه.


وأضاف وزير الصحة الجزائري أنه جرى اجتماع واتصال آخر مع مركز جامعة "أوكسفورد" المسمى "أسترا زينيكا"، وهو مختبر إنجليزي سويدي، حيث عرض ممثلوه نتائج تقدم بحوثهم في مجال توفير لقاح فيروس كورونا "كوفيد-19".

تجدر الإشارة إلى أن الحصيلة الإجمالية لمصابي كورونا في الجزائر وصلت إلى 31,465 فيما سجلت الوفيات 1,231 حالة.







إرسال تعليق

0 تعليقات