حالة طوارئ بولاية أمريكية إثر تجدد الغضب من العنصرية (شاهد)


أعلن حاكم "ويسكونسن" الأمريكية، طوني إيفرز، حالة الطوارئ في الولاية، ونشر المزيد من قوات الحرس الوطني التابعة للجيش، على خلفية أعمال عنف لليلة الثالثة، وسط غضب عارم إزاء إطلاق الشرطة النار على رجل أسود.



وشهدت المدينة اشتباكات بين الشرطة ومتظاهرين تحدوا حظر التجول، بعد ليلة من الشغب أثارتها إصابة "جيكوب بليك"، وهو من أصل أفريقي، بعدة رصاصات أطلقها عليه أحد عناصر الشرطة من مسافة قريبة، أدت إلى شلله ووضعت حياته في خطر، في مشهد شديد القسوة.









إرسال تعليق

0 تعليقات