الوزير الأول: الشعب في 22 فيفري وقف في وجه النظام المفسد ونحن نحارب الفساد والمفسدين يوميا



قال الوزير الأول عبد العزيز جراد، اليوم الأربعاء، أن الشعب الجزائري الذي وقف في "22 فيفري" ضد النظام السابق، يجب استرجاع ثقته. 
وأكد الوزير الأول بعد استماعه لتدخلات رؤساء الكتل البرلمانية بخصوص مشروع تعديل الدستور، "الثقة بين الحاكم والمحكوم كانت قد انتهت، ويجب علينا اليوم أن نسترجعها تدريجيا". 
وأكد جراد استمرار حكومته في محاربة الفساد والمفسدين على كل المستويات.

إرسال تعليق

0 تعليقات