إنضم الى مجموعتنا في التلجرام لتبادل المعلوماتإشترك الأن إنظم معنا

الشيخ الجزائري الذي احرج مفتي الحرم المكي بدهائه.للاسف اغلب الجزائريين لايعرفونه

الشيخ الجزائري اللذي احرج مفتي الحرم المكي بدهائه.للاسف اغلب الجزائريين لايعرفونه

ممَّـا يُروى في الأثر أن الشيخ محمد باي بلعالم _رحمه الله_ (شيخ زاوية في أولف ولاية أدرار- الجزائر) أنه حضر لأحد الدروس في بيت الله الحرام ، وفي لحظةٍ قام أحد المواطنين الجزائريين يسأل مفتي الحرم قائلا:" نحنُ في الجزائر نسمي أغلب المساجد بأسماء الصحابة و أولياء الله الصالحين ...) فأجابه الشيخ بأن هـٰـذا لا يجوز محتجاً بالٱية الكريمة {و أن المساجد لله فلا تدعوا مع الله أحداً} وخاتما حديثه بقوله في الحـقيقة أنتم أهل الجزائر (في ضلالٍ مبين !!) .

هنا رفع الشيخ (محمد باي) يده طالبا أن يتدخل ،فوافق مفتي الحرم ،فأردف الشيخُ قائلا يا شيخ ؛ ان المسجد الحرام رغم عِظــَمِ شأنه إلا أنكم وزَّعتم أسماء الملوك والأمراء على مداخيله و أبوابه ، فهذا مدخل الملك طلال وذاك مدخل الملك فهد... ، فكيف إذا بمساجد الجزائر التي وان أطلقوا عليها أسماء صحابةٍ وأولياء تعظيما لها فلماذا لايجوز لهم ويجوز لكم ؟ ثم إن الٱية التي تحتجُّ بها فيـُـقصدُ بها أن في وسط بيوت الله لا يجب أن يُذكر غيرُه وليس بالتفسير الذي وضعتَهُ أنت . فطَرقَ الشيخُ رأسهُ واستحى من تدخل محمد باي . ثم خاطب مفتي الحرم الشيخ واستَحسن ردهُ ،وساله ،انت يا شيخ من أهل السودان؟ _ لأن الشيخ أسود البشرة؛ فأجاب الشيخُ في حنكَةٍ ودهاء ،لا يا سيدي :أنا من أهل (الضلال المبين) .



Getting Info...

إرسال تعليق

Cookie Consent
نحن نقدم ملفات تعريف الارتباط على هذا الموقع لتحليل حركة المرور وتذكر تفضيلاتك وتحسين تجربتك.
Oops!
يبدو أن هناك خطأ ما في اتصالك بالإنترنت. يرجى الاتصال بالإنترنت والبدء في التصفح مرة أخرى.
AdBlock Detected!
لقد اكتشفنا أنك تستخدم المكون الإضافي adblocking في متصفحك.
تُستخدم الإيرادات التي نحققها من الإعلانات لإدارة هذا الموقع ، ونطلب منك إدراج موقعنا في القائمة البيضاء في المكون الإضافي لحظر الإعلانات.