إقالة مدير مستشفى فى الجزائر بعد وفاة طبيبة حامل بفيروس كورونا.




أقال وزير الصحة الجزائري، عبدالرحمن بن بوزيد،اليوم الأحد، مدير مستشفى رأس الوادي بولاية بوعريريج، شرق الجزائر، تحت ضغط غضب شعبي عارم، إثر وفاة الطبيبة وفاء بوديسة (28 عاماً) وهي حامل في الشهر الثامن متأثرة بفيروس كورونا.


وجاء قرار الإقالة بعد ساعات على فتح وزارة الصحة الجزائرية تحقيقًا في ملابسات حادثة وفاتها المثيرة للجدل، والتي حرمتها إدارة المستشفى من حقها في عطلة استثنائية.
وكانت وفاء تقدمت بطلب عطلة مدفوعة الأجر، غير أن مدير المستشفى رفض الطلب، مما تسبب في إنهاء مهامه.

وكان خبر وفاة الطبيبة تصدر وسائل التواصل الاجتماعي في الجزائر، مع انتقاد العاملين في القطاع الصحي لاستثنائهم من قرار إعطاء أصحاب الأمراض المزمنة والحوامل عطلة إلزامية، الذي يسري على مختلف القطاعات الأخرى.

يشار إلى أن الجزائر سجلت 7019 إصابة بفيروس كورونا المستجد، من بينهم 548 حالة وفاة.




إرسال تعليق

0 تعليقات