القيادة الفلسطينية ما قامت به الإمارات خيانة للقدس والأقصى


الرئاسة الفلسطينية تعلن رفضها واستنكارها الشديدين للإعلان الثلاثي الأمريكي الإسرائيلي الإماراتي المفاجئ حول تطبيع كامل للعلاقات بين الإمارات والكيان الصهيوني. واعتبرت القيادة الفلسطينية الاتفاق “خيانة للقدس والأقصى”.

طالبت القيادة الفلسطينية دولة الإمارات العربية المتحدة بالتراجع الفوري عن “إعلان التطبيع المشين” مع إسرائيل واصفة إياه بـ”الخيانة للأقصى”.


وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، أن القيادة الفلسطينية تدعو لعقد جلسة فورية لجامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي لرفض إعلان التطبيع الإماراتي الإسرائيلي.


وأضاف أن “القيادة الفلسطينية تعتبر التطبيع الإماراتي الإسرائيلي نسفًا للمبادرة العربية للسلام وعدوانًا على الشعب الفلسطيني”.

واستطرد “القيادة الفلسطينية تؤكد أن منظمة التحرير هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني”.

إرسال تعليق

0 تعليقات