لقطات فيديو لشرطة منيابوليس تظهر توسل فلويد قبل وفاته بلحظات


لقطات فيديو التقطتها كاميرات شرطة منيابوليس تظهر لوقائع القبض على جورج فلويد، التي انتهت بوفاته، أظهرت فلويد وهو يتوسل الضابط بأن يرفع ركبته عن عنقه، قبل ان يلفظ أنفاسه الأخيرة.


وأمر قاض في مينيسوتا يوم الجمعة بإتاحة اللقطات للجمهور بعد ما يقرب من ثلاثة أشهر على وفاة فلويد التي أشعلت احتجاجات في أرجاء الولايات المتحدة ضد عنف الشرطة والعنصرية.


وجاءت اللقطات ومدتها ساعة تقريبا من الكاميرا المثبتة في زي الضابطين السابقين، توماس لين وألكسندر كيونج، اللذين كانا أول من وصل إلى المتجر الذي أتهم فيه فلويد بتقديم ورقة نقد مزيفة فئة 20 دولارا.

وبدأت اللقطات في الساعة 8:09 مساء يوم 25 مايو مع اقتراب لين وكيونج من سيارة فلويد، وتصاعدت الأحداث بسرعة بعد أن سحب لين مسدسه.

ووجهت إلى لين وكيونج وضابط ثالث تهمة المساعدة في اقتراف جريمة قتل. واتهم بالقتل أيضا ديريك تشوفين، وهو ضابط رابع جثا بركبته على عنق الضحية فلويد حتى الموت.

وسُمح لصحفيين وأفراد من الجمهور بمشاهدة الفيديو في وقت سابق بموعد محدد سلفا ونشرت صحيفة بريطانية مقاطع منه قبل أن تطلب هيئات إعلامية اتاحته للجمهور.

إرسال تعليق

0 تعليقات