نادي ليفربول يقدّم عرضه الأول لضمّ نجم الجزائر


ووفقاً لصحيفة "كوبي" الإسبانية، فإن المدير الفني يورغن كلوب، قد قدّم عرضاً بقيمة 10 ملايين يورو، من أجل ضمّه تعويضاً لرحيل الكرواتي، ديان لوفرن، المنتقل نحو صفوف زينيت الروسي.

وكشف ذات المصدر، أن مجلس إدارة النادي "الأندلسي" قد تلقى العرض، وباشر في دراسة تفاصيله رغم تمسّكه بخدمات ماندي، المصرّ على تغيير الأجواء بعد قضائه أربعة مواسم باللونين الأبيض والأخضر.

وينال ماندي اهتماماً من أندية الدوري الإنكليزي الممتاز، حيث سبق لنيوكاسل، أن عبّر عن استعداده لضم الجزائري، غير أن "الريدز" كانوا الأكثر جدية، في ظل المنحى التصاعدي الذي يعرفه مشوار اللاعب.


ويأمل ريال بيتيس، أن يرحل نجمه مقابل قيمة فسخ عقده، المقدّرة بثلاثين مليون يورو، إلا أن الظروف الحالية، وتهاوي قيم اللاعبين بسبب تأثير تفشي فيروس كورونا، وبقاء سنة واحدة من عقده، قد تجعل كلوب يستغلّ الفرصة بضمّ لاعب مميز بأقل قيمة ممكنة.


ولا شكّ أن ليفربول سيضمّ ماندي ليكون لاعبا بديلا، للثنائي المتألّق فريجيل فان دايك وجويل ماتيب وحتى جو غوميز، غير أن الفرصة ستكون متاحة أمامه لنيل ثقة المدرب الألماني، وحجز مكانة ضمن التشكيل الأساسي بالنظر لما يمتلكه من قدرات كبيرة.
شاهد ايضا

إرسال تعليق

0 تعليقات